Ar:العلاقة

From OpenStreetMap Wiki
Jump to navigation Jump to search
Mf Relation.svg

العلاقة هي مجموعة من العناصر، ولنكون أكثر دقة فهو أحد عناصر البيانات الأساسية الذي يحتوي على وسم واحد أو أكثر وأيضًا قائمة مرتبة من أكثر من (عقدة / أو طريق و / أو علاقات أخرى) تكون هذه العناصر (أعضاء) مُستخدمين في العلاقة لتحديد العلاقات المنطقية أو الجغرافية بين العناصر الأخرى، كما يمكن أن يكون لعضو ما في علاقة دورًا اختياريًا يصف جزء من ميزة معينة داخل العلاقة.

الاستخدام

تُستخدم العلاقات لنمذجة العلاقات المنطقية (والمحلية عادةً) أو العلاقات الجغرافية بين العناصر، كما أنه لم يتم تصميمها لاحتواء العناصر المتشابهة والمنتشرة على نطاق واسع لأن هذا غير مناسب، فعلى سبيل المثال لا يصح تجميع الآبار التي في منطقة ما في علاقة واحدة.

الحجم

يوصى باستخدام ما لا يزيد عن 300 عضو لكل علاقة، وذلك لأنه كلما زاد عدد الأعضاء المجموعين في علاقة واحدة، زادت صعوبة التعامل معها، كما يزيد ذلك من نسبة حدوث انهيار لها (بسبب تحرير خاطيء لأحد الأعضاء)، كما يمكن أن تظهر تعارضات بين العناصر، أيضاُ زيادة الأعضاء عن 300 يسبب زيادة في استهلاك الموارد على قاعدة البيانات والخادم. وإذا رغبت بالتعامل مع أكثر من 300 عضو، يوصي البعض بإنشاء العديد من العلاقات والجمع بينها في علاقة فائقة (مفهوم جيد على الورق ولكن برمجياً لا يزال ضعيف).

الأدوار

الدور هو حقل نصي اختياري يصف وظيفة عضو في العلاقة. على سبيل المثال، في أمريكا الشمالية، يشير east إلى أن الطريق متجه شرقا حسب التصنيف الأمريكي للطريق، كما يمكن أن تكون الأدوار في العلاقة متعددة الأضلاع، طرق (خطوط) داخلية خارجية تستخدم لتحديد ما إذا كان هذا الطريق يشكل الجزء الداخلي أو الخارجي من ذلك المضلع ومثال ذلك لو أردنا أن نرسم منطقة زراعية ويقع في وسطها منطقة دائرية رملية وليست بزراعية نقوم برسم دائرتين دائرة تحدد المحيط الخارجي للمنقطة الزراعية وأخرى تحدد المنطقة الداخلية ويضع جميع الدائرتين في علاقة ويضع دور الدائرة الخارجية role:outer للدلالة على أنه خارجي و role:inner على الدائرة الداخلية للدلالة على أنها دائرة خارجية لا تنتمي للمنطقة الزراعية.

أنواع العلاقات relation

متعددة الأضلاع

يتم تمثيل المساحات والمضلعات على شبكة خرائط الشارع المفتوحة كمساحة area وطريق مغلق closed way إلا أننا أحيانا نحتاج لتمثيل أكثر من مضلع للشكل وهنا نحتاج لتمثيل تلك المضلعات بعلاقة من نوع "متعددة الأضلاع Multipolygon" والحاجة إليها يكون في حالات منها: وجود مضلعات ومساحات متعددة متفرقة تمثل مساحة شيء واحد، أيضاً نحتاجها حينما يكون لمساحة الشيء المرسوم حدود داخلية وخارجية مثل أن تكون هناك أرض زراعية وبداخلها سبخة، وأيضاً نحتاجها حينما نرسم مضلعات تحتوي على أكثر من 1000 عقدة (نقطة) تحدد الشكل.

في العلاقة متعددة الأضلاع، يتم استخدام الأدوار الداخلية role:inner والخارجية role:outer لتحديد ما إذا كانت الطريق العضو يشكل الجزء الداخلي أو الخارجي من ذلك المضلع، فعلى سبيل المثال لو أردنا رسم بحيرة ولكن هذه البحيرة يوجد في وسطها جزيرة نقوم بإنشاء علاقة من نوع متعددة الأضلاع (نضع الوسم type=multipolygon على العلاقة) ثم نرسم خط (طريق) يمثل حدود البحيرة الخارجية ونضيفه كعضو في العلاقة ونحدد دوره بأنه role:outer لأنه حد خارجي، ثم نرسم حدود البحيرة الداخلية التي تحيط بالجزيرة ونضيفها للعلاقة ونضع الدور كـrole:inner للدلالة على أنها حدود داخلية.

مسار الحافلات

يتم تمثيل كل اختلاف في مسار خط سير الحافلات بعلاقة بالوسم type=route للدلالة على أنه مسار، route=bus للدلالة على أن المسار لحافلات و ref=* للدلالة على المرجع operator=* للدلالة على المشغل.

يكون الأعضاء الأوائل في علاقة المسار العقد التي تمثل التوقفات. يتم ترتيبها بالطريقة التي تسير بها المركبات على طولها. ثم تضاف الطرق، في نسخة PT v2 (المواصلات العامة)، تشكل الطرق تسلسلًا مرتبًا، على طول عقد التوقف. الطرق التي يكتب لها أدوار، إذا كانت تشكل تسلسلًا مستمرًا، فهذا واضح من الخط المستمر على طولها (في محرر العلاقات في JOSM).

أمثلة أخرى

  • تستخدم العلاقات أيضاً لتمثيل الحدود الدولية وحدود المناطق الإدارية وتكون العلاقة من نوع حدود Relation:boundary.
  • كما تستخدم العلاقة لإدخال المحظورات والارشادات التي على الطريق مثل علامة "عدم الدوران" و "منع الالتفاف إلى اليسار" وهكذا وتكون من نوع قيود Relation:restriction.
  • انظر أنواع العلاقات وتصنيفات العلاقات للمزيد من التفاصيل.

الأدوات

هناك أدوات كثيرة تفيدك للتعامل مع العلاقات:

الملاحة والتنقل في العلاقات

OSRM و Valhalla هي برمجيات للتوجيه تستخدم العلاقات وتستخدام أدوار معينة في علاقة المسار للتأثير على التعليمات الإرشادية عندما يكون المسار مزدوج الاتجاه ؛ انظر اتجاهات الطرق السريعة في الولايات المتحدة.

انظر أيضاً

المقال الرئيسي: أنواع العلاقات